​​

أمانة الطائف تستعيد من معتدين 8 ملايين م2 من الاراضي المخصصة لمشاريع الإسكان

​​

 استعادت أمانة الطائف أكثر من 8 ملايين متر مربع من الأراضي الحكومية المخصصة لمشاريع وزارة الإسكان بشمال الطائف بعد أن حاول مخالفون الاستيلاء عليها بوضع اليد وإقامة منشآت وإحداثات متنوعة ، ونفذت بلدية السيل الكبير أعمال الإزالة مدعومة بقوة أمنية ، وبمشاركة لجنة التعديات بشمال الطائف ، ومندوب فرع وزارة الإسكان بالمحافظة ورئيس بلدية السيل الكبير معتوق القرشي. وأوضحت أمانة الطائف أن مراقبوها وآلياتها ساهموا في إزالة شبوك وعقوم ترابية وأحواش للماشية وغرف من البلك وأسوار ومنشآت من الزنك ، وأشكال متنوعة من الإحداثات على الأراضي البيضاء والمخصصة في الأصل لمشاريع وزارة الإسكان ، وعلى بمساحة كبيرة ناهزت 8 ملايين متر مربع، أقامها محدثون حاولوا استغلال الأراضي والاستيلاء عليها دون ان يكون لديهم أي مستمسكات شرعية أو تراخيص نظامية . وقد شدد أمين  الطائف المهندس محمد بن هميل آل هميل على مواصلة أعمال الإزالة في كافة المواقع دون توقف ، ووجه البلديات المرتبطة والفرعية بالتعامل الفوري مع التعديات على الأراضي الحكومية وأراضي الغير وتخصيص لجان لمتابعة الاحداثات والتعديات عقب أعمال الإزالة لضمان عدم عودة المحدثين إليها ، مشيراً إلى أن التعديات سبب رئيس في تعطل التنمية والمشاريع التطويرية بالمحافظة . الجدير بالذكر ان أمانة الطائف ازالة تعديات تقدر بأكثر من مليوني كيلو متر خلال الشهر الماضي من مواقع مختلفة بالمحافظة ، كانت الأمانة قد رصدت أعمال البناء بها منذ بداياتها وتأكدت من عدم وجود مستمسكات شرعية لدى المحدثين مما توجب معه الإزالة الفورية وإزالة الشوائب من الاراضي البيضاء .      
​​